نشر في: 07 May 2015
| Print |

علاء علي عبد: فاطمة البكري.. شكرا

خاص – الإسراء نيوز – فاطمة البكري، صحفية فلسطينية، بعزيمتها أرادت أن تفك الحصار عن مدينتها الحبيبة القدس ولأجل هذا الغرض قامت بالاستفادة من عصر التكنولوجيا الذي نعيشه حاليا وجعلت منه المفتاح الذي يفك حصار الاحتلال الجاثم فوق صدر كل عربي وكل شريف في هذا العالم.

فكرة البكري لفك الحصار، والتي كنا في "الإسراء نيوز" سباقين في النشر عنها، تقوم على إطلاق هاشتاغ #اسمي_يزور_المسجد_الأقصى يستطيع المشارك به بأن يجد اسمه مكتوبا على ورقة أمام المسجد الأقصى في لفتة على الرغم من بساطتها إلا أنها تحمل من المعاني الشيء الكثير.

مشاعر عميقة انتابتني اليوم عندما استلمت رسالة من فاطمة البكري تحمل بداخلها صورة لاسم "الإسراء نيوز" من أمام المسجد الأقصى المبارك، في لفتة جميلة ومعبرة أعادتني إلى أيام الطفولة المبكرة عندما تشرفت بزيارة مدينة القدس بصحبة جدي رحمه الله.

وتلك الزيارة كانت الأولى وأتمنى ألا تكون الأخيرة، وأتمنى أن يكون وصول اسم "الإسراء نيوز" ما هو إلا بشرة خير ودليل على اقترابنا جميعا من زيارة القدس المحررة بإذن الله تعالى.



يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر

Add comment