نشر في: 11 August 2017
| Print |

التحريض الإسرائيلي نحو الكراهية يبلغ ذروته

عمان – الإسراء نيوز - أدانت وزارة الخارجية والمغتربين اقدام مستوطن على دهس أربعة أطفال من بلدة سلوان تتراوح أعمارهم ما بين 6 الى 11 عاما.

وأكدت الوزارة في بيان وصل "معا"، على أن التحريض الذي تمارسه حكومة نتنياهو وأذرعها المختلفة والمدارس الدينية التي يقودها حاخامات متطرفون والتي تدرس وتروج لأيدولوجيا ظلامية متطرفة هو المسؤول عن هذا العمل الإرهابي.

وحملت حكومة نتنياهو ومنظمات الإرهاب الاستيطاني المنظم المسؤولية الكاملة عن هذه الجريمة، مطالبة باعتقال المجرم وتقديمه الى محاكمة عادلة.

وأضافت" علما بإدراكنا المسبق أن تجربتنا مع محاكم الاحتلال تؤكد على عدم الجدية بل وتقوم بتوفير الغطاء والحماية للمجرمين القتلة من جنود الاحتلال والمستوطنين".

وطالبت الوزارة المنظمات الحقوقية والإنسانية المختصة بمتابعة تفاصيل هذه الجريمة وتوثيقها ومن ثم رفعها الى المحاكم الدولية المختصة.



يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر

Add comment