نشر في: 13 August 2017
| Print |

نقص الري يهدد أشجار نخيل في الطفيلة بالجفاف

عمان – الإسراء نيوز - تتهدد أشجار النخيل التي زرعتها بلدية الطفيلة الكبرى على طريق الطفيلة بكلفة 50 ألف دينار، بالجفاف والتلف جراء نقص عمليات الري بعد عدة اسابيع من زراعتها.

وقال مواطنون ان البلدية زرعت حزاما من الأشجار الحرجية ونخيل الزينة على جانبي طريق الحسا ومدخل مدينة الطفيلة، لكنها ما لبثت ان جفت بعد عدة أسابيع جراء نقص عمليات الري، داعين لانقاذ ما تبقى منها، وإلزام المتعهد الذي تولى عملية زراعتها برعايتها وسقايتها إذا كان هناك إتفاقية تلزمه بذلك.

وأشاروا الى ان زراعة أشجار النخيل بالمناطق المرتفعة لا يتلاءم مع طبيعة هذه المناطق التي تتعرض للانجماد شتاء، وأن هناك أصنافا شجرية وحرجية تصلح للزراعة في بهذه المناطق، مع ضرورة اختيار مواقع لزراعة هذه الأشجار دون إعاقة مرور المشاة أو احتلالها جزءا من الأرصفة.

من جهته أوضح الناطق باسم البلدية محمد الحناقطة، أن البلدية وبعد دراسة لوضع الأشجار التي زرعت بمناطق تابعة لها على جوانب الطرق، ناقشت مشكلة جفاف هذه الأشجار التي كلفت زراعتها 50 الف دينار، مؤكدا ان هناك اتفاقية مدتها ستة أشهر تلزم المتعهد برعاية هذه الأشجار واستبدال التالف منها.

ولفت إلى قيام بعض الأشخاص بالاعتداء على هذه الأشجار إما بحرقها او اقتلاعها، وضبط عدد منهم، وتم إيداعهم للقضاء.[بترا]



يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر

Add comment

  1. اخر التحديثات
  2. الاكثر قراءة