نشر في: 06 November 2017
| Print |

المجلس الفلسطيني للتمكين يواصل لقاءاته المجتمعية لدعم المصالحة

غزة – الإسراء نيوز – فادي منصور - التقى المجلس الفلسطيني للتمكين الوطني بالتعاون مع جمعية عيون الغد مجموعة من النساء والخرجين في إطار لقاءاته مع مختلف فئات المجتمع الفلسطيني لدعم وإسناد المصالحة الفلسطينية.

وأكد النائب اشرف جمعة رئيس الهيئة التنفيذية للمجلس أن المجلس يبذل كل الجهود من أجل إلى أن نصل إلى مصالحة فلسطينية توحد الكل الفلسطيني تحت شعار "علم واحد وطن واحد" ،موجها كل التحية إلى من حرك المياه الراكدة من أجل أن يسير قطار المصالحة، وللجهود التي ساعدت وعملت على أن تصل الأمور إلى ما نحن عليه، مؤكدا أهمية الدور المصري وموقف مصر الشقيقة المشرف لإنهاء هذا الملف العائق.

 كما طالب  جمعة الحكومة الفلسطينية إنهاء العقوبات على أهلنا في قطاع غزة، خاصة العقوبات التي تمس الجانب الإنساني، والتي عانى منها المواطن الفلسطيني منذ سنوات ودعا جمعة الحكومة الفلسطينية إلى النظر في مسألة الخريجين بعد تكدس إعدادهم خلال الأعوام السابقة، مشيرا أن الكرة ألان في ملعب الحكومة الفلسطينية بعد عملية التمكين التي طالبت فيها، وأن من يحاول أن يفسد أو يعبث في المصالحة الفلسطينية سيتحمل مسؤولية ذلك داعيا الجميع إلى الإسراع في تطبيق ملفات المصالحة الوطنية، وخصوصا بعد اللقاء ألفصائلي الذي سيعقد في 21 نوفمبر القادم في جمهورية مصر العربية والتي ستناقش فيه كل الملفات التي جرى الاتفاق عليها بين الأخوة في حماس وفتح،.

كما  ذاعا جمعة إلى الحشد الكبير التي تقوم به حركة فتح في ذكرى الشهيد الراحل ياسر عرفات، وذلك يوم الخميس والذي تنظمه لجنة المصالحة الوطنية العليا بمدينة غزة حيث سيتم خلال الحفل إنهاء مائة قضية من قضايا الدم وجبر الضرر التي حدثت في الانقسام الفلسطيني الفلسطيني، مناشدا الجميع إلى المضي نحو الوحدة الوطنية وتغليب مصلحة الوطن فوق كل شيء.



يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر

Add comment