منوعات ومناسبات

معلم مدرسة يقوم بإجراء حرصا على السلامة العامة!!

Friday, 07 July 2017 12:57
عمان – الإسراء نيوز – حسن أبوهنية – خاص - قام السيد علي المرزوق العبادي ( معلم مدرسة) صبيحة هذا اليوم بعمل مطب أمام مدخل الحي الذي يسكن فيه في بلدة كفريوبا/ غرب اربد وعلى نفقته الخاصة. وفي تصريح خاص لـ"الإسراء نيوز" أفاد السيد العبادي بأنه عمل المطب في الصباح الباكر اليوم الجمعة وعلى نفقته الخاصة من أجل السلامة للجميع وأكد بأن قيادة السيارات هي ذوق وفن وأخلاق وخاصةً بين الأحياء السكنية حيث أن بعض السائقين لا يتحلون بهذه الصفات الجمالية. ***

عجلون: حركة سياحية نشطة خلال العيد

Wednesday, 28 June 2017 10:15
عمان – الإسراء نيوز - شهدت العديد من الاماكن السياحية والاستراحات والغابات الطبيعية في محافظة عجلون حركة سياحية نشطة خلال فترة عطلة العيد من قبل المتنزهين والمصطافين من داخل المحافظة وخارجها للاستمتاع بالاجواء الجميلة و الممتعه. وقال مدير محمية غابات عجلون المهندس ناصر عباسي ان المحمية شهدت اقبالا من قبل المتنزهين للاستمتاع باجواء الطبيعة بعيدا عن الاجواء الحارة في المدن وخصوصا انها تضم العديد من الاشجار الحرجية المعمرة والنادرة والتي تضيف اجواء رطبة يمكن التمتع بها. واشار ان نسبة الحجوزات للمبيت في الاكواخ الخشبية كانت باعداد كبيرة وخصوصا ان المحمية توفر خدمات الاقامة والطعام والشراب. وبين صاحب استراحة في منطقة اشتفينا مصطفى القضاة...

حدائق الكرك تشهد حركة سياحية نشطة خلال أيام العيد

Tuesday, 27 June 2017 16:21
عمان – الإسراء نيوز - تشهد الحدائق العامة والمتنزهات في محافظة الكرك، خلال عطلة عيد الفطر، حركة سياحية وإقبالا كبيرا من قبل المواطنين من داخل المحافظة وخارجها. وقال مواطنون لوكالة الأنباء الأردنية "بترا" إن الحدائق والمتنزهات، داخل مركز المحافظة، تمثل متنفسا سياحيا للمواطنين من داخل المحافظة وخارجها وزوراها وخاصة في ساعات الليل. وأشاروا إلى أنه رغم العدد القليل للمتنزهات والحدائق داخل المحافظة إلا أنه لا يجد الأطفال والأسر أماكنا لقضاء أوقات فراغهم ولعب أطفالهم إلا بها، مطالبين الجهات المعنية بضرورة اقامة حدائق ومتنزهات عامة في ألوية المحافظة وخاصة ألوية القصر، وفقوع والمزار الجنوبي، والأغوار الجنوبية. وتتوزع المتنزهات والحدائق على حدود مركز مدينة...

ارتفاع درجات الحرارة يؤدي لزيادة التعرض للدغات واللسعات

Tuesday, 27 June 2017 15:31
عمان – الإسراء نيوز - يدفع ارتفاع درجات الحرارة الحشرات والعقارب والثعابين للخروج من جحورها، ما يؤدي الى زيادة نسبة التعرض الى لدغاتها ولسعاتها. وقد لا يعير البعض هذا الأمر الاهتمام الذي يستحق، الا انه يتعين التأكيد أن الوفاة قد تكون نتيجة لبعض الحالات الحرجة، التي لا يتم التعامل معها بالسرعة المطلوبة. ويقول المزارع الحاج علي المحمود انه بعد عمل ساعات في حقله المزروع بالزيتون والعنب واللوزيات توجه للاستراحة تحت احدى الشجيرات، حيث استغرق بالنوم لبعض الوقت، وعندما استفاق فوجئ بوجود احمرار وانتفاخ في وجهه اضافة الى حكة مستمرة. ويضيف ان شدة الالم دفعته لمغادرة الحقل للبحث عن خبرة او طبيب لعلاج وبيان...

فوانيس "أبي نواس".. كعك العيد!

Saturday, 24 June 2017 15:35
عمان – الإسراء نيوز – حسن أبوهنية – خاص - تربى على أن يرى أمه وقريباته يصنعن كعك العيد في أواخر رمضان.. وتعلقت بذاكرته صورة النساء وهن ( يلتفن) حول طاولة ( مستديرة) بأرجل صغيرة يوضع عليها العجين و( العجوة) لتصنع النساء أشكالا جميلة ( مدورة) وغير ( مدورة).. قال لزوجته بأنه يريد منها أن تصنع كعك العيد.. ولكن زوجته نهرته بعض الشيء.. ( انظر إلى حالنا) " كما أن عمل الكعك مكلف ولا يقدر عليه من هم في مثل حالتنا" وقال لها : ( الله بيفرجها) وفي صباح اليوم التالي كانت زوجته قد اعطته قائمة بالأشياء التي سيشتريها والتي تدخل في ( صناعة الكعك).. ( طحين..عجوة...

فوانيس "أبي نواس".. زكاة فطر!

Friday, 23 June 2017 09:03
عمان – الإسراء نيوز – حسن أبوهنية – خاص - يعيشون جنباً إلى جنب منذ أكثر من أربعين عاماً.. ولقد اعتاد السيد عبدالرحمن أن يدفع لجاره( أبومحمود) زكاة فطره منذ أكثر من عشر سنين..فهو يعلم أن أبا محمود صاحب عيال وهو مزارع بسيط قد يوفق أحياناً في زراعته وأحياناً قد لا يوفق.. ولكن السيد عبدالرحمن كان قد اتخذ قراراً في رمضان هذا العام أن يدفع بزكاة فطره إلى عائلة أخرى بعد خلاف بسيط حدث بين العائلتين على إثر مشاجرة ( عيال). ظلت عائلة أبي محمود تنتظر زكاة الفطر التي يدفعها السيد عبدالرحمن ولكنها لم تصل..وكانوا قد عقدوا عليها آمالا فلقد كان السيد...

فوانيس "أبي نواس".. ثلاثة خرفان!

Thursday, 22 June 2017 14:44
عمان – الإسراء نيوز – حسن أبوهنية – خاص - كنت جالساً مع أهلي قبيل الإفطار ننتظر انطلاق آذان المغرب حينما سمعنا منادياً خارج الباب..كان عجوزا بعكاز..تملكتنا الدهشة و( الاستهجان).. ما الذي أتى به في مثل هذا الوقت وماذا سنفعل..قال أبي فلتدخل البنات للغرفة الأخرى ليدخل العجوز.. أذن المؤذن فما مد يده.. ناولته كأس ماء.. شرب وكأنه يفرغ الكأس في بئر..وبدأ يروي قصته..كان غير قادر على الإنجاب وحلف بأنه سيذبح ثلاثة خرفان لو رزقه الله بولد..ولكنه تعرض لحادث جعله عاجزاً عن العمل فقد ( قرضت) آلة قص الحشائش ساقيه عندما افلتت من يديه وهو يعمل في حديقة خاصة..ودلوه جماعة علينا...

فوانيس "أبي نواس".. انتخابات رمضانية

Wednesday, 21 June 2017 10:39
عمان – الإسراء نيوز – حسن أبوهنية – خاص - "والله وصار الك عز يا قطايف"، مغازلة غير بريئة بين الناخب والمرشح والمرشح والناخب.. فعندما ( يعزم) مرشح ناخبيه على أكلة ( قطايف) في رمضان فهو يريد جر رجله لا محالة عن طريق ( معدته) والناخب المسكين يرى القطايف وكأنه لم يرها في حياته وتختلف عن التي تصنعها يدا زوجته..ولا بأس من افطار جماعي يقوم به هذا المرشح أو ذاك فيفت الخبز بيده ويخلط الرز بمغرافته ويسوي الدجاج بغاز طباخه.. ولا بأس أن يقوم المرشح بتوزيع طرود الخير على العائلات الأشد فقرا والأكبر عشيرة والأغزر أصواتا..فيحمل الرز والسكر بيديه ويوزع صرر...

فوانيس "أبي نواس".. هلال رمضان!

Tuesday, 20 June 2017 14:56
عمان – الإسراء نيوز – حسن أبوهنية – خاص - طالبه عياله بشراء ( هلال رمضان) فقد اقترب شهر رمضان.. لم يدرك بعد عياله الصغار بأن أبيهم ( بخيل) جداً.. وقبل يومين من قدوم رمضان كان في السوق.. رأى أهلة وحبالا مضيئة.. سأل عن أسعارها ( ويا ليته ما سأل).. هذا بعشر دنانير وذاك بخمسة وبعضها بأكثر من ذلك أو أقل.. قال في نفسه ( مستحيل اشتري هلال رمضان).. الخضار أولى..الرز أولى..السكر أولى..الزيت أولى..جرة الغاز أولى..ولكنه عندما هم بركوب الحافلة التي ستقله إلى قريته تذكر ( عيون) عياله فرق قلبه واضطر لشراء ( حبل رمضان) المضيء من ( بسطة) تعرض أشياء مختلفة...

فوانيس "أبي نواس".. صلة جاج!

Monday, 19 June 2017 14:11
عمان – الإسراء نيوز – حسن أبوهنية – خاص - يحرص المسلم على صلة رحمه في كل أوقات السنة ويزداد حرصاً عليها في رمضان.. وتروي لي إحدى السيدات قصتها مع أخويها ( الغني والفقير) في أوائل شهر رمضان اتصل بها أخوها ( الفقير) ليخبرها بأنه قادم بصحبة زوجته وعياله ليفطر عندها..وقال لها بأن لا تتعب نفسها في ( الطبخ والنفخ) فهو وزوجته سيتكفلان بكل ذلك.. وحتى لا يوقعها في حرج وتعب فقد طبخت زوجته في ( بيته) وأخذ طنجرة ( المقلوبة) ولوازمها إلى بيت أخته.. لعب العيال مع العيال..وتبادل الكبار أطراف الحديث.. واستعادوا الذكريات المشتركة.. وذكرها أخوها بعيشتهم الحلوة في بيت أبيهم رغم...