مقالات

سعيد العراقي: تظاهرات العراقيين صرخة بوجه الفساد والفاسدين

Friday, 29 December 2017 09:34
الإسراء نيوز - للصبر حدود بهذه الكلمات الغنية في مضمونها و البعيدة الأثر في ألفاظها و التي تتناقلها الألسن على هيئة مثل عربي عند أبناء مصر العروبة، فصبر الإنسان مهما بلغ من التحمل لابد و أن يصل عند مستوى معين أمام عنجهية القيادات السياسية التي لا ترعى لله تعالى حرمة و لا ذمة في عباده الذين تسلطت على رقابهم بالغش و الزور ، وقتها تكون تلك الجهة تلعب بعداد عمرها وكما يقول المثل المصري أيضاً ، حينها يصبح الإنسان كالبركان الذي يغلي وقتها عندئذ، أو كالقنبلة الموقوتة التي لا يُعلم متى تصب جام غضبها ؟ و ترمي بقذائف حممها على كل مَنْ سلب حقوقها، و تعدى على...

راتب عبابنة: 100 مليار رفضتها الكرامة

Thursday, 28 December 2017 09:15
الإسراء نيوز - الملك عبدالله الثاني : "بيجي واحد بقللك 100 مليار للأردن على حساب الأردن مع السلامة ما بنقبل ولا فلس". كلمات تنبض بالكرامة والعزة والأنفة تقول أن الأردن ليس للمساومة ولا للمقايضة والشعب الأردني لا يقبل أن يساوم على كرامته حتى لو كانت ظروفه أقسى مما هي الآن. رسالة قوية من ابن الحسين تقول أن المليارات تشتري القصور لكنها لا تشتري شعبا عنوانه كرامته وهمه وطنه ويذود عن حقه بكل ما أوتي. فتحية لأبي الحسين الذي تماهى مع رأي الشعب وتحية للشعب الموحد كما لم يتوحد من ذي قبل. والخزي والعار للذين يدسون السم بالدسم من مزدوجي الهوية والولاء والإنتماء. الخزي والعار ولعنة الشعب والتاريخ...

سعيد العراقي: الحرب على داعش مَنْ دفع ثمنها؟

Thursday, 28 December 2017 09:10
الإسراء نيوز - تخضع المعارك الحربية إلى عدة قوانين تكون لها الدور الأساس في إدارة و وضع الخطط الناجعة في تحديد سير اتجاه العمليات و المعارك العسكرية ، فقانون الربح و الخسارة مما ساد فيها ومما لا شك فيه ، فداعش مثلاً حينما ظهرت للعيان و إعلانها لخلافتها المزعومة فقد انقسم العالم أمامها إلى معسكرين ، الأول أتخذ من لغة السلاح الأسلوب المناسب للقضاء على هذا التنظيم الإرهابي الضال ، فيما نادى أصحاب المعسكر الثاني بحتمية الجلوس على طاولة الحوار الفكري و المنهاج العلمي و المجادلة بالحسنى كي ينكشف زيف أدلته التي يتبجح بها و يفرضها بالقوة على الناس، وقد عدَّ أتباع هذا الخط الحل العسكري ليس...

أحمد البطاينة: صدام حسين

Thursday, 28 December 2017 09:06
الإسراء نيوز - سلام عليك....يا صاحب العهد....في ذكرى الشهاده ....لشهيد الفجر.....وقفات....للتأمل...واستذكار....لمناقب شهيدنا الغالي....ورمز نضالنا....لسنا هنا لعبادة او تعظيم الاشخاص....انما لتذكر سمات هذا القائد....العربي المسلم...ولرؤيته للمشروع العربي القومي....والذي كان هاجسه الوحيد...ان تكون للامه العربيه المكانه التي تستحقها بين الامم...والحضارات....لن ارثيك...يا شهيد الامه....لانك ما زلت حيا في ضمائرنا...لن نرثيك....لانك لم تعرف التراجع...بل كنت تسير بطريق المؤمنين الاوفياء...وكنت الصادق الوفي لله...ودين الله وللرسول العربي ...الامي ...الامين...وفي هذه المناسبة ....نستذكر حالة الحقد الطائفي والمذهبي...والتي تحكم العراق منذ احتلال بغداد.....من قبل اسيادهم في قم وطهران...وتل ابيب.....نم قرير العين....يا ابا عدي....فالعرب حالهم يرثى لها...والشعب العربي تائها ....لا يعرف بداية الطريق.

رابح بوكريش: الحالة في أمريكا بعد رفض قرار ترامب

Thursday, 28 December 2017 08:46
الإسراء نيوز - في ظرف عدة أشهر من الحكم لم ينجز ترامب من الأعمال الجدية حقا سوى واحدة وهي زرع الشك في نفس المواطن الأمريكي  . وبالنسبة للأمة  الإسلامية لم يأتيها من أمريكا سوى ما يخيب أملها ويحزنها ويفسد أحوالها . لقد كان ترامب يظن في قرار نفسه أن مجرد وصوله الى الحكم كفيل بجلب رجال المال الصهاينة  نحوه وهذا ليس لمصلحة أمريكا بل لمصالح اعماله الخاصة  ، وهكذا تبين جميع  الدلائل أن الهدف من اتخاد قراره المشؤوم  بنقل السفارة الأمريكية الى القدس الشريف ما هي إلا صفقة أولى مع رجال المال الصهاينة ...إن أبسط نتيجة وأوضحها هي أن ترامب فرض فرضا على الشعب الأمريكي من طرف جماعة...

مهند الحلالمة: القدس لنا

Wednesday, 27 December 2017 16:42
الإسراء نيوز – خاص - "القدس لنا" شعار نطرحه ونتداوله عبر السنتنا وفي ملصقاتنا وفي مواقع التواصل الاجتماعي وفي احاديثنا ومؤتمراتنا وتوصياتنا وقراراتنا وكلماتنا وتوصياتنا ومجالسنا واشعارانا وفي مواثيقنا وفي احزابنا ومقالاتنا ونقاباتنا ...و....و.  وهذا امر واجب ومحمود ويجب علينا تفعيله وترسيخه وتأطيره. ولكن هذا  لايكفي  فالمطلوب لتحقيق هذا الشعار الكثير من العمل الحقيقي والجاد والمؤسسي من خلال أحرار الأمه وقواها  الحيه لتوعية الشعوب بأهمية القدس عقائديا وتاريخيا وتحفيز العقول وشحن الهمم وحشد الطاقات والامكانيات في الأمه من أجل تحقيق هذا الشعار وجعله قابلا للتنفيذ على الارض وكشف العملاء والخونه وتعريتم والوقوف خلف القاده  الشرفاء والدول الحره. اما اذا بقينا نندب ونتحسر ونرفع...

سميرة بن حسن: الإبداع يرن من الأردن

Monday, 25 December 2017 20:23
الإسراء نيوز - في سابقة سيحفظها التاريخ المجيد أقدم الأستاذ الأردني محمد ابو رصاع  على خطوة رائدة و نادرة الحدوث لدى الأوساط الثقافية العربية و ذلك نتيجة إيمان عميق من جانبه بقيمة العمل الإبداعي في الرقي بالشعوب. لقد بادر رجل الثقافة  محمد أبو رصاع بإبداء إستعداده الكامل -و دون شروط- للتكفل بطبع المصافحات الترجمية  الشعرية على نفقته الخاصة و ذلك بعد أن وقف على جدية المترجم الجزائري الأستاذ بشير عجرود (مازيغ يدر)  الذي أنجز أعمالا سيخلدها التاريخ و هو الذي تسلح بإرادة قوية و تحدى عقليات تدفع إلى التفرقة فخاض تجربة متفردة و خرج بترجمات تولت "دار كتابات جديدة للنشر الإلكتروني" ...

سميرة بن حسن: إلى أين؟؟

Sunday, 24 December 2017 18:58
الإسراء نيوز - أحيت بلدان المعمورة أواسط هذا الأسبوع (20ديسمبر) اليوم العالمي للتضامن الإنساني،  و بهذه المناسبة يجدر بي أن أتناول ما تشهده تونس بعد ثورة 14 جانفي 2011 من تحولات و من إرباكات على صعيد التضامن الإنساني الذي كان يمثل -للأمانة التاريخية - ركيزة أساسية في عهد ما قبل الثورة. إن ما دفعني إلى إستعراض هذه التحولات و الإرباكات هو الشعور بالغبن الذي صار ينتاب شريحة متصاعدة من التونسيين كانت قبل نحو 7 سنوات تحيا في كرامة بعد أن توفرت لها مقومات العيش الكريم و ذلك بفضل المد التضامني الواسع الذي أرسته سياسة النظام السابق -إذ كان متوفرا لتلك الشريحة...

أديب السعدي: الحياةُ مبادئ وليس مفاوضات

Saturday, 23 December 2017 12:02
الإسراء نيوز – خاص - إزاء إصرار أبو مازن وسلطته الوطنيَّة على استمرار نهج التفاوض مع العدو اليهودي الصهيوني الإرهابي الغاصب لفلسطين وللقدس الشريف وللأقصى المبارك تمنَّيتُ لو أنَّ المفاوض الفلسطيني يقرأ القرآن الكريم بتمعُّن وتفحُّص قبل ذهابه للتفاوض مع اليهود ليعرِف طبائعهم تمنَّيتُ لو أنَّ المفاوض الفلسطيني يقرأ سيرة الجنرال جياب، ذلك القائد الفييتنامي الذي دَوَّخَ أمريكا في المعارك في فييتنام، والذي صار 'كبير المفاوضين' الفييتناميين عند عقد مباحثات السَّلام في باريس بيين الفييتكونغ وبين أمريكا، فكان كلما تعسَّرت المفاوضات هناك في باريس يطلب من ثوار الفييتكونغ (المقاتلين الفييتناميين الشماليين) ان يشددوا هجماتهم على الأمريكان في جبهات القتال في فييتنام فينصاع...

سميرة بن حسن: النشر الإلكتروني ملاذ المبدعين

Friday, 22 December 2017 06:21
الإسراء نيوز - أحرزت حركة النشر الإلكتروني أشواطا كبيرة من التقدم و باتت رديفا ذا أهمية واضحة للنشر الورقي و معوضا له في أحيان عديدة خصوصا بعد أن سجل- الورقي - تراجعا ملحوظا في كذا بلد و من ضمنها تونس، و قد حظيت (أنا الشاعرة سميرة بن حسن) بشرف بالغ عندما  إطلعت على منشور الشاعر المتألق بشير عجرود (مازيغ يدر) حيث أفاد أن "دار كتابات جديدة" لصاحبها د.جمال م.ع.م الجزيري و الأستاذ محمود الرجيبي  أصدرت له الديوان الترجمي الثاني عربي/أمازيغي(إلى جانب ترجمته للرومانية  و للفرنسية من طرف الأستاذ بوقندورة خميسي  )  و الذي ضم هذه المرة 101 شاعر و شاعرة...